منتدي الفيزياء الحيوية
السلام عليكم
عزيزي الزائر
اهلا بيك في منتدي الفيزياء الحيوية
ده اول منتدي يتكلم ويشرح ايه هي الفيزياء الحيوية

لو تحب تشارك معانا باي معلومة
لو تحب تنضم لاسرتناا
Laughing Laughing Laughing Laughing Laughing Laughing Laughing Laughing Laughing Laughing
نرجو منك الدخول و المشاركة معنا فيما يفيد الاعضاء

شاطر
استعرض الموضوع السابقاذهب الى الأسفلاستعرض الموضوع التالي
avatar
le general
Admin
ذكر
العمر : 29
عدد الرسائل : 774
المزاج : عامل احلي دماغ
البلد : egypt
الجامعة : حلوان
الكلية : العلوم
الشعبة : فيزياء حيوية و طبية
تاريخ التسجيل : 25/11/2007
نقاط : 23337
http://biophysics.3oloum.org

تقنية تحويل الصوت إلى ضوء لإنتاج رقائق للحاسوب

في الجمعة أبريل 10, 2009 9:11 pm
توصل باحثون أمريكيون إلى أداة تقنية
جديدة لتعزيز طرق بناء رقائق الحاسوب، وصمام انبعاث الضوء الثنائي (LED)،
والترانزستورات، وقد أجرى مشروع البحث مايكل أرمسترونج وإيفان ريد ومايك
هوارد وزملاؤهم بمختبري لورنس ليفرمور ولوس ألاموس وشركة نيترونكس، ونشرت
حصيلته مؤخرا بدورية "نيتشر فزكس".
فقد تمكن علماء مختبر لورنس ليفرمور الوطني، لأول مرة، من تحويل الأصوات
الأعلى ترددا إلى ضوء لدى قيامهم بعكس اتجاه العملية التي تحول الإشارات
الكهربائية إلى صوت، حسب ما صدر عن المختبر.
ومعلوم أن سماعات بيزو (الإجهاد) الكهربائي شائعة الاستخدام، كتلك
الموجودة في الهواتف النقالة، تعمل عند ترددات (صوت) منخفضة تستطيع الأذن
البشرية أن تسمعها.
ولكن لدى عكس اتجاه العملية، استخدم الباحثون لتوليد الضوء موجة صوت فائقة
التردد، ترددها أعلى بمئة مليون مرة من التردد الذي يستطيع البشر سماعه،
ما أتاح للباحثين أن يروا بدقة بالغة موجات الصوت العليا ترددا بتحويلها
لضوء.
وكانت تجارب رائدة في العقد الماضي استخدمت أشعة ليزر بترددات دون
البيكوثانية (جزء من تريليون جزء من الثانية)، أثبتت توليد واكتشاف موجات
صوتية وصدمية في مواد تصل تردداتها إلى تريليون ذبذبة (تتراهرتز).
إلا أن مشروع البحث الجديد يأخذ تلك التجارب المبكرة خطوة للأمام بواسطة
عكس اتجاه العملية، محولا موجات الصوت فائقة التردد إلى كهرباء، فقد تنبأ
الباحثون بأن الموجات الصوتية عالية التردد يمكن اكتشافها برؤية انبعاث
الإشعاع لدى مرور الموجة الصوتية بين المواد البيزوكهربية.
الموجات الصوتية فائقة التردد لها أطوال موجات تقترب من مقياس الطول
الذري، ومع أن كشف هذه الموجات يمثل تحديا فإنها مفيدة لفحص المواد على
مقاييس بالغة الصغر، وليس التطبيق الوحيد للتقنية الجديدة.
فهذه التقنية توفر مسارا جديدا نحو توليد إشعاع تريليوني الذبذبة (التردد)
لتطبيقات بأغراض الأمن والطب وغيرها. في هذه التطبيقات، سوف يفيد الباحثون
بالتقنيات الصوتية لتوليد ترددات تريليونية الذبذبة (THz).
وتشمل تطبيقات الأغراض الأمنية الكشف عن المتفجرات، وتشمل الأغراض الطبية
اكتشاف سرطان الجلد، وهو أسلوب الجديد لا يتطلب مصدرا خارجيا للكشف عن
الموجات الصوتية.
ويستخدم الباحثون عادة شعاع ليزر خارجيا لعكس أو ارتداد الموجة الصوتية، مثل رادار كشف السرعة تماما، لرصد الصوت عالي التردد.
وتتميز التقنية الجديدة بأنها لا تتطلب شعاع ليزر خارجيا، فالموجة الصوتية نفسها تطلق ضوءا يمكن اكتشافه.


دع التاريخ يجهز اقلامه فنحن قادمون


[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
استعرض الموضوع السابقالرجوع الى أعلى الصفحةاستعرض الموضوع التالي
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى